• Black Facebook Icon
  • Black YouTube Icon
  • Black Instagram Icon
  • Black Pinterest Icon
  • Twitter
Search

تتوسع شركة رالف لورين في نطاق تقديم القميص "إيرث بولو"، وتعزز الالتزام بحماية البيئة




تؤكد القمصان الجديدة من "إيرث بولو" المصنوعة من الزجاجات البلاستيكية المعاد تدويرها والمصبوغة بدون ماء؛ على الهدف المتمثل في استخدام 170 مليون زجاجة بلاستيكية معاد تدويرها في منتجاتنا وعبواتها بحلول عام 2025.


في ظل الظروف الصعبة للغاية التي يمر بها العالم بسبب فيروس كورونا (كوفيد-19)، أصبح من الواضح بشكل فعلي مدى التأثير البشري الهائل على الأرض ومدى الحاجة للتغيير نحو الأفضل. ويعزز هذا هدف رالف لورين للمساهمة في حماية البيئة عن طريق الالتزام باستخدام 170 مليون زجاجة بلاستيكية معاد تدويرها في صنع منتجاتها وعبواتها بحلول عام 2025. هذا الربيع، تتوسع العلامة التجارية في تقديم مجموعة القميص "إيرث بولو" المزود بكبسولات أكبر والتي تتضمن تشكيلة



جديدة من الألوان والتصميما. ظهرت مجموعة "إيرث بولو" بتصميمات وخامات مستوحاة من الطبيعة، بحيث تُحاك من خيوط مستمدة من زجاجات بلاستيكية معاد تدويرها وتُصبغ بعملية مبتكرة من دون استخدام أي مياه. يُصنع كل قميص "إيرث بولو" من 12 زجاجة بلاستيكية في المتوسط.


قال ديفيد لورين، رئيس قسم الابتكار. "يعتبر تغيير الطريقة التي نبتكر ونصمم وننتج بها منتجاتنا بمثابة الخطوة الأولى من الخطوات العديدة التي تتخذها شركتنا لتكون أكثر استدامة. بالنسبة لنا، يعتبر القميص “إيرث بولو” هو البداية لكل ذلك". "حيث تلتزم شركة رالف لورين باستخدام ما لا يقل عن 170 مليون زجاجة بلاستيكية معاد تدويرها في منتجاتنا وعبواتنا بحلول عام 2025. حيث تعتبر النفايات البلاستيكية مشكلة رئيسية تهدد البيئة - لذا نريد أن نكون جزءً من الحل ونستخدم نهجًا مبتكرًا لصُنع شيء ذي قيمة".


نقدم القميص “إيرث بولو” الآن في 19 لونًا للرجال شاملًا الصور الظلية طويلة الأكمام و7 ألوان للنساء و9 ألوان للأطفال، إلى جانب خيارات التصميمات المطبوعة. يُنتج القميص بالشراكة مع منظمة "الميل الأول"، وهي منظمة ذات مهمة عالمية تُركز على الاستدامة وتحقيق أثر اجتماعي إيجابي. تعمل منظمة "الميل الأول"مع رجال الأعمال في المجتمعات منخفضة الدخل لجمع الزجاجات البلاستيكية القابلة لإعادة التدوير، والتي تُعالج بعد ذلك من خلال برنامج تصنيع فريد وصديق للبيئة وتحويلها إلى خيوط عالية الجودة لتصبح قماش في نهاية المطاف.


وأضافت هاليد ألاغوز، نائب الرئيس التنفيذي، ورئيس سلسلة التوريد ومسؤول الاستدامة "عندما أسس المصمم رالف لورين شركتنا منذ أكثر من 50 عامًا، فعل ذلك وهو متأثرًا بفكرة أن من كل ما نصنعه يمكن ارتداؤه وحبه وتوارثه عبر الأجيال. ونحن نتعامل مع الاستدامة بنفس فكرة الخلود هذه".




وفي يونيو 2019، نشرت الشركة تقريرها الكامل حول المواطنة العالمية والاستدامة، بما في ذلك استراتيجيتها وأهدافها الشاملة. وتعهدت أنه بحلول عام 2023، لن تُنتج العلامة التجارية أي نفايات في مكبات النفايات عبر مراكز التوزيع الخاصة بها. وتعهدت أيضًا أنه بحلول عام 2025، ستحقق انخفاضًا بنسبة 20٪ على الأقل من إجمالي استخدام المياه عبر عملياتها وسلسلة القيمة الخاصة بها، وسيكون 100٪ من مواد الإنتاج والتعبئة الرئيسية معاد تصنيعها أو من مصادر مستدامة.


على مدى عقود، جرى استخدام قميص بولو الشهير باعتباره رمز عالمي للمساعدة في جمع ملايين الدولارات لإحداث أثر خيري واجتماعي، بما في ذلك تمويل الأبحاث المتعلقة بسرطان الثدي وتقديم الرعاية لمرضى سرطان الثدي من خلال صندوق بينك بوني، وجمع الأموال للإغاثة في حالات الكوارث العالمية.


JOIN Zafaf MAILING LIST

Tala Center, Salmiya, Kuwait
ABOUT US
SERVICES
JOIN US
STORE
CONTACT US

© 2020 by Nine peas publishing  Zafaf Kuwait, Salmiya Salem Al-Mubarak Street, Tilal Complex